الكشف عن سبب وفاة المغني الأمريكي ماك ميلر

أصدر مكتب تحقيق لوس أنجلوس تقريراً رسمياً يبين أن مغني الراب الأمريكي ( ٢٦ عاماً) توفي بسبب ” تسمم ناتج عن خلط المخدرات (الفنتانيل والكوكايين والكحول) في ٧ سبتمبر في منزله بكاليفورنيا، بحسب موقع ” الدايلي ميل ” البريطاني وكان مزيج المخدرات والكحول معاً هو الذي أدى إلى الوفاه وليس الكمية التي أستهلكت من قبل كل منها

ووفقاً للتقرير، وجه مساعد ماك ميلر الأخير لايستجيب في وضعية الصلاه إذ كان راكعاً ومنحنياً إلى الأمام وكان وجهه على ركبتيه، قبل الإتصال بالطوارئ

وخلال المكالمه، قال المساعد أن ميلر كان” أزرق اللون” وأنه كان ينزف من أنفه الأيمن وكان لديه جرح على جسر أذنه، كما أكتشف ورقة ٢٠ دولار ملفوفه إضافه إلى بقاي مسحوق أبيض في جيبه الأيمن

وعثر على زجاجه فارغة من الكحول بالقرب من جثته وعلبة عقاقير في الحمام،وتكشف التقارير أيضاً عن بقايا ماده بيضاء في أماكن مختلفة من غرفته وفي جميع أنحاء منزله،وعثر أيضاً على حقيبة صغيره من الماده عينها على طاوله، إضافه إلى كيس آخر وعقاقير داخل جيب معطف معلق في غرفته