بيان من المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية الامريكية هيذر نورت حول استفتاء اقليم كردستان

تحدو الولايات المتحدة خيبةُ أمل كبيرة جراء قرار حكومة إقليم كردستان اليوم باجراء استفتاء على الاستقلال احادي الجانب ليشمل مناطقا تقع خارج إقليم كردستان العراق. لن تتغير العلاقة التاريخية التي تربط الولايات المتحدة بشعب اقليم كردستان العراق في ضوء استفتاء اليوم غير الملزم، بيد اننا نعتقد ان من شأن خطوة من هذا النوع أن تزيد من حالة عدم الاستقرار والمشاق لكل من اقليم كردستان وشعبه.

ان الاستفتاء الاحادي الجانب سوف يفاقم من تعقيد علاقة حكومة اقليم كردستان بكل من حكومة العراق والدول المجاورة الى حد كبير. ان المعركة ضد داعش لم تنته بعد وتسعى الجماعات المتطرفة الى الاستثمار في حالة عدم الاستقرار والشقاق. نعتقد أن على كل الاطراف أن تنخرط على نحو بناء في حوار يرمي الى الارتقاء بمستقبل كل العراقيين. تعارض الولايات المتحدة العنف والخطوات الاحادية الجانب من قبل اي طرف والرامية الى تغيير الحدود.

تدعم الولايات المتحدة عراقا موحدا وفيدراليا وديمقراطيا مزدهرا وستواصل بحثها عن فرص تساعد العراقيين من خلالها على تحقيق تطلعاتهم ضمن اطار الدستور.

 

اترك تعليقاً